9/19/2020

الشيخ مبارك الدعيج: مسيرة سمو الامير حافلة بالعطاء والانسانية والدبلوماسية



 الكويت - قال رئيس مجلس الإدارة والمدير العام لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) الشيخ مبارك دعيج الإبراهيم الصباح إن مسيرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه حافلة بالعطاء والوفاء والانسانية والدبلوماسية والحنكة السياسية والحكمة الادارية مما جعله مستحقا وبكل جدارة التكريم العالمي.
جاء ذلك في بيان لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) اليوم الجمعة بمناسبة منح الرئيس الامريكي دونالد ترامب سمو الامير (وسام الاستحقاق العسكري برتبة قائد أعلى) وهو أعلى وسام عسكري يمنح عن جداره لقائد غير أمريكي تقديرا لجهوده السامية وإنجازاته المتميزة.
واضاف الشيخ الدعيج أن هذا الوسام الذي لم يمنح لأحد منذ عام 1991 جاء ليؤكد ريادة سموه العالمية في جميع المحافل ويضاف الى التكريم الكبير من الامم المتحدة التي منحته سابقا لقب (قائد للعمل الإنساني) على مستوى العالم فضلا عن تسمية الكويت دولة الانسانية بفضل جهوده وتفانيه في خدمة البشرية حول العالم.
واضاف ان رصيد سموه من العطاء الفريد من نوعه تجسد على أرض الواقع وفرض اعترافا دوليا استقطب احتراما عالميا لشخصيته الفذة التي أعطت للعالم الكثير وعلى كل الصعد انطلاقا من مشاعره الإنسانية التي شملت السياسة والدبلوماسية والبناء في كل المواقع والأنحاء والظروف والمناسبات بفضل ما يتمتع به من شفافية راقية طغت على كل المواقف وفي شتى المجالات.
وأعرب عن تمنياته بأن يمتع الله تعالى سمو الامير بموفور الصحة والعافية وأن يمده بالشفاء العاجل ليعود إلى أرض الوطن سالما معافى لمواصلة عطائه واستكمال مسيرة النهضة والبناء وتحقيق الخير والتقدم والازدهار لأبناء الوطن الذين يبادلونه الحب والاحترام.
وشدد الشيخ الدعيج على ان "دولة الكويت ما كانت لتحظى اليوم بهذ المكانة السامقة في العالم لولا الجهود العظيمة والدبلوماسية المتميزة التي تفرد بها سموه رعاه الله وأعاده إلينا سالما معافى".
واعرب عن فخره كما كل الشعب الكويتي بهذه الوسام الأمريكي العالمي الجديد معتبرا ذلك ثمرة حتمية لكل قام ما قام به سموه حفظه الله ورعاه الى جانب حرصه على بناء جسور التعاون مع مختلف دول العالم.
وألمح ان هذا الوسام الذي تزامن منحه هذا الشهر مع الذكرى السادسة لتكريم الأمم المتحدة لسمو الأمير بتسميته (قائدا للعمل الإنساني) ودولة الكويت (مركزا للعمل الإنساني) يضاف الى ذلك التكريم غير المسبوق والذي توج مسيرة العطاء التي تميزت بها دولة الكويت على مدى سنوات طويلة.
ونوه بالمبادرات المختلفة التي قدمتها الكويت لمختلف دول العالم في ظل قيادته الحكيمة مؤكدا ان التاريخ العالمي سوف يخلد اسمه كأحد زعماء العالم القلائل الذين نذروا أنفسهم لخدمة البشرية ومساعدة المحتاجين ودعم جهود التعاون.
واعرب الشيخ الدعيج عن الاعتزاز بهذا التكريم الرفيع المستوى الذي يؤكد مرة جديدة الدور الكبير والجهود البالغة الاهمية لسمو امير البلاد المشهودة محليا وعربيا وعالميا على المستويات السياسية والدبلوماسية كافة فضلا عن مواقفه وتوجياته السديدة ومبادراته الانسانية العالمية.

 كونا
حقوق الطبع محفوظة © لوزارة الاعلام - إدارة رصد الأخبار