4/3/2021

النمسا ترحب باستضافة المحادثات بين اطراف الاتفاق النووي الايراني



 فيينا - رحب وزير الخارجية النمساوي ألكسندر شالنبرغ امس الجمعة بالاتفاق على استضافة بلاده محادثات في الاسبوع القادم بين أطراف الاتفاق النووي الايراني بحضور وفد أمريكي.
وقال شالنبرغ في بيان "ان اختيار فيينا مجددا لاستضافة هذه المشاورات يعكس الثقة الدولية بالنمسا كمكان مفضل للحوار".
واضاف "ان العودة الى المفاوضات الخاصة بالاتفاق بحضور الولايات المتحدة التي انسحبت منه عام 2018 يشكل علامة مرحب بها لعودة الحياة الى الجهود الدبلوماسية لتجاوز الجمود الذي يحيط بالبرنامج النووي الإيراني".
واكد انه "كالعادة ومثلما جرى في الاجتماعات السابقة في فيينا ستدعم وزارة الخارجية النمساوية أعمال التحضير للاجتماع وعقده بطريقة مهنية وسليمة".
وكان البيت الأبيض أكد في وقت سابق اليوم الجمعة أن الولايات المتحدة وافقت على المشاركة في محادثات مع شركاء أوروبيين وروس وصينيين ستعقد في فيينا لتحديد القضايا المتعلقة بالعودة المتبادلة إلى الامتثال لخطة العمل الشاملة المشتركة مع إيران والخاصة بتطبيق الاتفاق على برنامجها النووي.

 كونا
حقوق الطبع محفوظة © لوزارة الاعلام - إدارة رصد الأخبار