رياضة

اختتام دورة ألعاب التضامن الاسلامي الخامسة المقامة في تركيا بأداء متميز للفرق الكويتية التي حصدت 16 ميدالية

أنقرة - اختتمت  الخميس دورة ألعاب التضامن الاسلامي الخامسة المقامة في مدينة (قونيا) التركية والتي استمرت عشرة أيام حققت بها الفرق الكويتية تميزا في العديد من المجالات وحصدت ميداليات ملونة ما بين ذهبية وفضية وبرونزية.
وأحرز أبطال الكويت اليوم أربع ميداليات فضية جديدة في الكاراتيه والكيك بوكسينغ ليبلغ عدد ميداليات الكويت في دورة العاب التضامن الاسلامي الخامسة 16 ميدالية متنوعة في مجال العاب القوى والسباحة والكاراتيه والكيك بوكسينغ بواقع خمس ذهبيات وتسع فضيات وبرونزيتان.
ومن جهته اشاد عضو مجلس ادارة اللجنة الأولمبية الكويتية رئيس الوفد المشارك في الدورة الشيخ جابر ثامر جابر الاحمد الصباح في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) بالانجازات المميزة التي حققها أبطال وبطلات الكويت في الدورة التي اختتمت اليوم.
وأعرب الشيخ جابر ثامر جابر الصباح عن شكره وتقديره للقيادة الحكيمة على ما توليه من رعاية للرياضة الكويتية وعلى دعمها المستمر للرياضيين الامر الذي أثمر عن تحقيق هذه الانجازات في المحافل الدولية.
وثمن جهود رئيس اللجنة الاولمبية الكويتية الشيخ فهد ناصر صباح الاحمد الصباح على جهوده الواضحة في قيادة الرياضة الكويتية ودعمه اللامحدود للاعبين واللاعبات.
وبين ان رغبة شباب وشابات الكويت كانت واضحة من خلال المنافسات على رفع علم الكويت عاليا في هذا المحفل الرياضي الاسلامي وتمكنوا من تتويج بلادهم ب 16 ميدالية متنوعة.
وأضاف ان هذا التألق الكبير لأبطال الكويت سيكون دافعا لهم لتحقيق المزيد من الانجازات في الاستحقاقات القادمة مؤكدا حرص اللجنة الاولمبية الكويتية على دعم الرياضة الكويتية بمختلف الالعاب لتحقيق افضل النتائج التي تسهم في رفعة الوطن وتقدم مسيرته.
واختتمت الدورة نشاطها اليوم والذي بدأ في 8 من الشهر الجاري بمشاركة نحو ستة الاف رياضي ورياضية من اكثر من 50 دولة اسلامية تنافسوا في 27 مسابقة رياضية مختلفة فردية وجماعية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى