رياضة

مكافحة المنشطات: نعمل على استكمال الخطوات التأسيسية للبدء باجراءات الكشف عن المنشطات

الكويت - قال رئيس الوكالة الكويتية لمكافحة المنشطات الدكتور بدر الليلي ان الوكالة تعمل على استكمال كافة الخطوات التاسيسية والانتهاء من تشكيل الفرق الميدانية للبدء في اجراءات الكشف عن المنشطات على الرياضيين وفق القواعد المعمول بها بالوكالة العالمية لمكافحة المنشطات (وادا).

وأكد الليلي لوكالة الانباء الكويتية (كونا) اليوم الاحد عقب ترؤسه الاجتماع الثاني لمجلس إدارة (مكافحة المنشطات) الحرص على التنسيق مع الاتحادات والاندية الرياضية لانجاح هدف الوكالة المتمثل بالمحافظة على صحة الرياضيين وترسيخ مبدأ الروح الرياضية والترويج لمنافسات رياضية نزيهة وعادلة.
 
وأضاف ان الوكالة منفتحة على التعاون مع مؤسسات الدولة ومنظمات المجتمع المدني وتفعيل دورها في هذا الشأن لا سيما بتبادل المعلومات ونشر الوعي بضرورة الابتعاد عن المواد المحظورة مبينا أنه وتنفيذا لهذا التوجه تمت الموافقة بالاجتماع على ابرام بروتوكول تعاون بين الوكالة واللجنة الاولمبية الكويتية.
 
ولفت الى ان الاجتماع اعتمد اللائحة التنفيذية لعمل الوكالة كما تم اعتماد اللائحة المالية والموافقة على مشروع الميزانية (2023/2022) اضافة الى مناقشة بعض الامور التي من شأنها انجاح الاهداف.
 
واكد الالتزام بتنفيذ برامج الرقابة على المنشطات بأعلى المعايير المعتمدة والعمل على عقد برامج التوعية والتثقيف بخطورة المنشطات على الرياضي وعلى الحركة الرياضية مع مسؤولي الاندية والاتحادات الرياضية.
 
ومن جانبها قالت مدير عام مكافحة المنشطات هناء البطي في تصريح مماثل لكونا انهم بصدد وضع استراتيجية واضحة في كل ما يتعلق بمكافحة المنشطات لا سيما في تأهيل الكوادر الطبية والفنية والادارية التي ستعمل عبر فرق لتنفيذ برامج الرقابة على المنشطات في البطولات المحلية والإقليمية والدولية التي تقام على أرض الكويت.
 
وذكرت البطي انه تم الاتفاق مع (وادا) على تدريب هذه الكوادر وتأهيلهم للقيام بعملهم عبر دورات تدريبية تتضمن برامج متخصصة بهذا الشأن سواء ممن عمل سابقا في مجال مكافحة المنشطات او الجدد منهم مشيرة إلى ان الدورة الأولى ستقام الكترونيا (عن بعد) في 25 أكتوبر الجاري.
 
وأوضحت انه تم الانتهاء من وضع قواعد مكافحة المنشطات وفق المعايير المعمول بها في (وادا) تمهيدا لنشرها بالاوساط الرياضية مشددة على ضرورة اتباع الاندية والاتحادات واللجان الرياضية هذه القواعد لحماية لاعبيهم من الوقوع بالمحظور دون تعمد بسبب عدم معرفة هذه القواعد. 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى