تغطيات

فريق الكويت للطائرات الورقية يشارك السعودية في احتفالات عيدها الوطني الـ92 في منطقة الجبيل

الكويت – يشارك فريق الكويت للطائرات الورقية احتفال المملكة العربية السعودية الشقيقة بذكرى عيدها الوطني الـ92 بإطلاقه عشرات الطائرات الهوائية تحمل أعلاما والهوية الخليجية في السماء السعودية.
وقال رئيس الفريق عمر بوحمد في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) ان الفريق توجه برا إلى منطقة الجبيل الواقعة على شاطئ الخليج العربي في السعودية للمشاركة في مهرجان منتزه التلال الذي ينطلق اليوم الخميس ولمدة ثلاثة أيام احتفاء بمرور 92 عاما على ذكرى اليوم الوطني السعودي غدا الجمعة.
واشار بوحمد الذي يشاركه 15 عضوا من الفريق الى ان الفريق حرص على مشاركة الأشقاء في المملكة العربية السعودية فرحتهم ورفع علمهم وأعلام المنظومة الخليجية العملاقة في الأجواء السعودية.
وأفاد أن الطائرات الهوائية المستخدمة تتراوح ضخامتها ما بين 3 أمتار و50 مترا مزينة بالأعلام الوطنية الخليجية وأخرى تراثية من الفلكلور الكويتي والخليجي وأنواع من الأسماك والحشرات المتواجدة في البيئة الخليجية وشخصيات خرافية وجميعها من تصميم وتصنيع أعضاء الفريق.
وأشار الى مشاركة فرق أخرى من دول مجلس التعاون منها سلطنة عمان إضافة إلى مشاركة محلية من السعودية حيث ستحلق الطائرات العملاقة في سماء الجبيل تعبيرا عن الفرحة المشتركة في احتفال السعودية بيومها الوطني.
وتأسس الفريق الكويتي عام 2006 ويتميز أعضاؤه بشغفهم في رياضة الطائرات الورقية العملاقة وصناعتها ورؤيتها تحلق في المحافل الوطنية والدولية.
وتحمل دولة الكويت لقب أكبر طائرة هوائية حلقت لأكثر من 20 دقيقة في موسوعة (غينيس) للأرقام القياسية وتعود لعبدالرحمن الفارسي حينما رفع علم الكويت الذي تصل مساحته معلقا نحو كيلومتر مربع اثناء احتفالات الكويت بعيديها الوطني والتحرير في فبراير من عام 2005.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى