مال وأعمال

بنك المركزي : ارتفاع عرض النقد 1ر0 بالمئة مسجلا 8ر37 مليار دينار في أغسطس الماضي

 الكويت - أظهرت أرقام صادرة عن بنك الكويت المركزي اليوم الاثنين ارتفاع عرض النقد بمفهومه الواسع (ن2) نحو 1ر0 في المئة بأغسطس الماضي على أساس شهري ليبلغ نحو 8ر37 مليار دينار كويتي (نحو 7ر124 مليار دولار أمريكي).
وقالت إدارة البحوث الاقتصادية التابعة للبنك في جداول إحصائية لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) إن ودائع القطاع الخاص لدى البنوك المحلية بالدينار ارتفعت 1ر0 في المئة في اغسطس الماضي لتبلغ 4ر34 مليار دينار (نحو 5ر113 مليار دولار).
وأضافت أن ودائع القطاع الخاص بالعملات الأجنبية ارتفعت 6ر2 في المئة لتبلغ 7ر1 مليار دينار (نحو 6ر5 مليار دولار) في حين ارتفع إجمالي أرصدة مطالب البنوك المحلية على البنك المركزي بالدينار متمثلا بسندات (المركزي) بنسبة 1ر5 في المئة الى 2ر3 مليار دينار (نحو 5ر10 مليار دولار).
وأوضحت أن إجمالي موجودات البنوك المحلية ارتفع بنسبة 5ر0 في المئة ليسجل 82 مليار دينار (نحو 270 مليار دولار) في حين انخفض صافي الموجودات الأجنبية لدى البنوك المحلية 5ر4 في المئة ليبلغ 7ر6 مليار دينار (نحو 22 مليار دولار).
وذكرت أن ودائع لأجل لدى (المركزي) انخفضت في اغسطس الماضي بنحو 7ر44 في المئة لتبلغ 2ر2 مليار دينار (نحو 2ر7 مليار دولار) في حين ارتفعت أرصدة التسهيلات الائتمانية النقدية (القروض) بنسبة 7ر0 في المئة لتبلغ 51 مليار دينار (نحو 168 مليار دولار).
وبينت أن متوسط أسعار الفائدة على سندات الخزانة استحقاق عام واحد بلغ 250ر3 في المئة في اغسطس الماضي في حين قفز تمويل الواردات الكويتية 61 في المئة على أساس شهري ليبلغ 728 مليون دينار (نحو 4ر2 مليار دولار) فيما ارتفع متوسط سعر صرف الدولار الأمريكي مقابل الدينار في اغسطس الى 307 فلوس.
ويقصد بعرض النقد بمعناه الضيق حجم النقد للعمليات الجارية ويشمل العملات الورقية والمعدنية التي يتداولها الأشخاص في تعاملاتهم اليومية والنقود المودعة في البنوك على شكل حسابات جارية أو ودائع تحت الطلب بينما يشمل عرض النقد بمفهومه الواسع إضافة إلى النقود الجارية حسابات ودائع الأجل وحسابات التوفير. 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى