محليات

وزير الخارجية يبحث مع وفد برلماني أمريكي مجالات التعاون وتعزيز المصالح المشتركة بين البلدين

الكويت - استقبل وزير الخارجية الشيخ سالم عبدالله الجابر الصباح اليوم الخميس في ديوان عام الوزارة وفدا برلمانيا من أعضاء الكونجرس الأمريكي برئاسة النائب مارك تاكانو رئيس لجنة شؤون المحاربين القدامى وذلك بمناسبة زيارتهم الرسمية إلى دولة الكويت.

 
واستذكر وزير الخارجية خلال اللقاء الموقف الصلب الذي اتخذته الولايات المتحدة لنصرة الحق الكويتي في حرب تحرير دولة الكويت من براثن الغزو العراقي الغاشم عام 1991 معتبرا أن هذا الموقف سيظل حاضرا وراسخا في أذهان وأفئدة جميع الكويتيين.
 
وأشار إلى أن العام الحالي يشهد ذكرى مرور 31 عاما على عمليات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية الصديقة لتحرير دولة الكويت مستذكرا بعظيم الاعتزاز محاربتهم جنبا إلى جنب مع الجيش الكويتي وتضحياتهم الجليلة التي قدموها في معركة عاصفة الصحراء حيث امتزجت فيها الدماء الكويتية والأمريكية الأمر الذي سيظل محفورا في عقول وقلوب كل الكويتيين عبر التاريخ.
 
وبدورهم جدد أعضاء الكونجرس الأمريكي التزام بلادهم بصون أمن وسلامة دولة الكويت وشعبها الأمر الذي يعد محورا راسخا في العلاقات بين شعبي البلدين الصديقين معربين عن وافر الشكر والعرفان لدولة الكويت قيادة وحكومة وشعبا على استضافة القوات المسلحة الأمريكية على أراضيها.
 
وتم خلال اللقاء استعراض العلاقات التاريخية والصداقة الراسخة التي تجمع دولة الكويت والولايات المتحدة الأمريكية الصديقة وبحث عدد من القضايا الإقليمية والدولية ومناقشة مجالات التعاون المتعددة بما يعزز المصالح المشتركة ويعود بالمنفعة على البلدين وشعبيهما الصديقين.
 
وضم وفد الكونجرس كلا من أعضاء لجنة شؤون المحاربين القدامى النائب إليسا سلوتكين والنائب كولين ألريد وعضو لجنة الرقابة والإصلاح النائب كاتي بورتر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى