محليات

وزارة الخارجية: نتابع بقلق بالغ تطورات الوضع في لبنان وندعو الأشقاء هناك الى ضبط النفس ووأد الفتنة

 الكويت - ‏أوضحت وزارة الخارجية في بيان لها أنها تابعت بقلق بالغ تطورات الوضع في لبنان الشقيق والأحداث التي شهدتها الساحة هناك يوم أمس الخميس والتي ‏أدت إلى مقتل وجرح عدد من الأشخاص.

‏ودعت الوزارة الأشقاء في لبنان إلى ضبط النفس ووأد الفتنة والإلتزام بالدستور والقانون بما يحفظ للبنان أمنه واستقراره ويمكن الحكومة من الإضطلاع بمسؤولياتها ومواجهة الأزمات التي يعاني منها البلد الشقيق بما يمكن المجتمع الدولي من مساعدته.
واختتمت الوزارة بيانها بالتأكيد على تضامن دولة الكويت مع لبنان ودعمها لكل ما من شأنه تعزيز أمنه واستقراره وسيادته ويحقق طموح شعبه الشقيق.
 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى