2/10/2019

الأردن يطالب إسرائيل بوقف إجراءاتها الأحادية في القدس الشرقية



عمان - طالب الأردن اليوم السبت إسرائيل بوقف الإجراءات أحادية الجانب التي تمارسها في القدس الشرقية وآخرها مشروع ما يسمى ب "بيت هاليباه" الاستيطاني محملا إسرائيل تبعات تلك الإجراءات وسلامة المسجد الأقصى.
وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأردنية سفيان القضاة في بيان ان الأردن يتابع بشكل حثيث الاجراءات الاسرائيلية احادية الجانب والمرفوضة والمدانة في محيط المسجد الاقصى المبارك / الحرم القدسي الشريف ومنها مشروع ما يسمى ب"بيت هاليباه" التهويدي والمدان بالقرب من ساحة البراق.
وطالب القضاة اسرائيل كقوة قائمة بالاحتلال بالتقيد بالتزاماتها بموجب القانون الدولي الذي يعتبر القدس الشرقية اراض محتلة منذ عام 1967 وتنطبق عليها احكام القانون الدولي والقانون الانساني الدولي وحمل اسرائيل كامل المسؤولية عن تبعات مثل هذه الاجراءات الاستفزازية وعن سلامة المسجد الاقصى المبارك وطالب بوقفها فورا.
كانت لجنة التراث العالمي التابعة لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو) قد تبنت في الثالث من يوليو 2018 خلال اعمال الدورة 41 في مدينة (كراكوف) البولندية مجموعة قرارات تقدمت بها المجموعة العربية حول الوضع القائم في القدس تنص على ان تعريف الوضع التاريخي القائم في القدس هو ما كان عليه تراث المدينة المقدسة قبل احتلال القدس عام 1967 ويؤكد عدم شرعية أي تغيير يحدثه الاحتلال بعد هذا التاريخ.
ومشروع "بيت هاليباه" هو مشروع استيطاني اسرائيلي يهدف الى إقامة مبنى ومتحف في باحة حائط البراق في القدس الشرقية المحتلة.

 كونا
حقوق الطبع محفوظة © لوزارة الاعلام - إدارة رصد الأخبار