الوفيات فى مثل هذا اليوم رياضة وجه من الأخبار ملفات خاصة مال وأعمال أخر الأخبار محليات الرئيسية
 
8/10/2019
الجامعة العربية تحذر من اقتحام باحات الأقصى في عيد الأضحى
 


القاهرة - حذرت جامعة الدول العربية من خطورة قرار الجماعات المتطرفة والمستوطنين الاسرائيليين اقتحام باحات المسجد الأقصى المبارك غدا الاحد في ذكرى ما يسمى "خراب الهيكل" تحت حماية شرطة الاحتلال وجيشه.
وقال الأمين العام المساعد لشؤون فلسطين والأراضي العربية المحتلة بالجامعة العربية الدكتور سعيد أبو علي في تصريح صحفي اليوم السبت ان التخطيط والاستعدادات الاسرائيلية الجارية لاقتحام الأقصى "تشكل تهديدا حقيقيا للحرم القدسي وتحتم ضرورة اتخاذ مواقف عربية واسلامية ودولية أشد حزما وصلابة".
وحث على مجابهة خطورة الموقف والتهديد الاسرائيلي الوشيك والمتمثل بقرار الجماعات المتطرفة والمستوطنين واستعدادهم لاقتحام باحات الحرم وتدنيس الأقصى الذي يصادف أول أيام عيد الأضحى المبارك.
واشار أبو علي الى ان ما يتعرض له الحرم القدسي من تهديدات في الأيام الاخيرة وما تتعرض له القدس من استيطان وتهويد متواصل ومكثف يمثل تحديا صعبا لمشاعر المسلمين "في المكان والزمان والعدوان على حقوقهم ومقدساتهم وفي مقدمتهم الشعب الفلسطيني وأبناء الأمة العربية".
وشدد كذلك على ان ذلك يمثل تحديا لإرادة المجتمع الدولي بأسره وانتهاكا لقواعد القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية "مما يستدعي اتخاذ التدابير اللازمة لمنعه والتصدي له".
وقال ان الجامعة العربية تدين "بشدة" هذه الممارسات الاسرائيلية والعدوانية المستهترة بالقانون والقيم الانسانية "التي تعبر عن الارهاب الرسمي المنظم والتي لا شك في كونها جرائم تتطلب المساءلة".
وحذر ابو علي من تداعيات هذه السياسة والممارسات الاسرائيلية "خاصة التي تستهدف القدس والمقدسات الاسلامية والمسيحية فيها وانعكاساتها على أمن واستقرار المنطقة واشعالها بفتيل الحرب الدينية".
وشدد على ضرورة أن يتحمل المجتمع الدولي مسؤولياته ازاء "هذا التهديد المستمر والمتصاعد وما يتركه هذا الاستخفاف الاسرائيلي بمبادئ القانون الدولي وهذا الصلف والتحدي لإرادة المجتمع الدولي من نتائج".
وعبر في الوقت ذاته عن اعتزاز الجامعة العربية "بنضال وصمود المقدسيين والفلسطينيين في دفاعهم البطولي عن القدس والمقدسات" مؤكدا استمرار الدعم العربي لهذا الصمود.
كما دان ابو علي زيارة رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو الى مدينة رام الله لتأسيس 650 وحدة استيطانية جديدة وليضع بنفسه حجر الأساس لإنشاء وحدات استيطانية جديدة "وذلك استمرارا لمنهج تقويض السلطة الفلسطينية ومبدأ حل الدولتين وكل فرص وامكانات تحقيق السلام".
وكانت هيئات إسلامية فلسطينية دعت أمس الجمعة إلى أداء صلاة عيد الأضحى غدا الأحد في المسجد الأقصى ردا على قرار الاحتلال منع المصلين من إقامة صلاة العيد فيه وردا على قرار اعلان شرطة الاحتلال انها ستجري "تقييما" للوضع في الأقصى مع ساعات الصباح الأولى يوم العيد "لتقرر بناء عليه فتح المسجد للاقتحامات والتدنيس من قطعان المستوطنين".
ويأتي ذلك بعدما دعت ما تسمى (جماعات الهيكل) المتطرفة لاقتحامات واسعة للمسجد الأقصى في ذكرى ما تسميه (خراب الهيكل) المزعوم غدا الاحد الذي يوافق اول أيام عيد الأضحى.
وتسمح سلطات الاحتلال للمتطرفين اليهود باقتحام المسجد الأقصى من باب المغاربة طوال أيام الأسبوع ما عدا يومي الجمعة والسبت وعيدي الفطر والاضحى.


 كونا
حقوق الطبع محفوظة © لوزارة الاعلام - مراقبة رصد الأخبار