الوفيات فى مثل هذا اليوم رياضة وجه من الأخبار ملفات خاصة مال وأعمال أخر الأخبار محليات الرئيسية
 
11/8/2018
هدفان لبنزيمة في فوز ريال 5-صفر على فيكتوريا بلزن
 


 وفي أول مباراة تحت قيادة المدرب المؤقت سانتياجو سولاري في دوري الأبطال بدأ ريال المواجهة بشكل متواضع لكنه سيطر تماما في نهاية الشوط الأول.

وهذا هو الفوز الثالث على التوالي لريال بجميع المسابقات تحت قيادة المدرب المؤقت الذي أكد أنه يركز على المباراة المقبلة أكثر من وضعه في النادي.

وقال سولاري ”جئنا بتركيز كامل وأظهرنا ذلك. نملك اللاعبين الذين يمكنهم تسجيل العديد من الأهداف وهذا ما فعلناه“.

وقبل مباراتين من النهاية يتصدر ريال المجموعة السابعة بتسع نقاط متقدما بفارق الأهداف عن روما الذي فاز خارج أرضه 2-1 على تشسكا موسكو صاحب أربع نقاط.

وافتتح بنزيمة التسجيل في الدقيقة 20 إذ تفوق على مدافعين اثنين قبل أن يسدد كرة مرت من بين ساقي أليش هروشكا حارس بلزن.

وضاعف كاسيميرو من تقدم الفريق الضيف بعد ذلك بثلاث دقائق عندما قفز اللاعب البرازيلي أعلى من المدافع وحول الكرة بضربة رأس في الشباك بعد ركلة ركنية.

 

وأضاف بنزيمة غير المراقب هدفه الثاني في الدقيقة 37 بضربة رأس بعد تمريرة من جاريث بيل ليجعل النتيجة 3-صفر.

ورد بنزيمة الجميل لزميله بعد ذلك بدقائق إذ أرسل تمريرة عرضية إلى بيل الذي سددها مباشرة في المرمى.

وأكمل توني كروس الخماسية في الدقيقة 67 بتسديدة رائعة بهدوء من فوق الحارس بعد هجمة مرتدة.

وقال كاسيميرو ”كانت ليلة مهمة لنا. أحرزنا خمسة أهداف وهذه النتيجة ستمنحنا الثقة. في مباريات أخرى صنعنا مثل هذه الفرص ولم نستغلها“.

ونجا ريال من هز شباكه في الدقيقة العاشرة عندما اصطدمت تمريرة باتريك هروشوفسكي العرضية بناتشو وارتدت من إطار المرمى.

لكن آمال بلزن في تحقيق المفاجأة انتهت عندما أحرز بطل أوروبا هدفين في الدقيقتين 21 و23.

وقال أوكاش هيدا مدافع بلزن ”اهتزت شباكنا أربع مرات في الشوط الأول وانتهت المباراة“.

 

وكان صاحب الأرض أكثر نشاطا في الشوط الثاني وسدد على المرمى لكنه لم يعثر في الكفاءة التي يحتاجها في الثلث الهجومي لتهديد مرمى ريال.

وانتصر ريال 2-1 على بلزن الشهر الماضي في مدريد تحت قيادة يولن لوبتيجي الذي أقيل بعد ثلاثة أشهر من توليه المسؤولية عقب الهزيمة الكبيرة أمام الغريم برشلونة.

وهذه هي المرة الثانية التي يخسر فيها بلزن 5-صفر في المجموعة السابعة إذ حدث ذلك أمام روما عندما أحرز إيدن جيكو ثلاثية ليقود الفريق الإيطالي لفوز سهل في أكتوبر تشرين الأول.


 رويترز
حقوق الطبع محفوظة © لوزارة الاعلام - مراقبة رصد الأخبار