الوفيات فى مثل هذا اليوم رياضة وجه من الأخبار ملفات خاصة مال وأعمال أخر الأخبار محليات الرئيسية
 
10/7/2018
رونالدو يسجل ويساعد يوفنتوس على تخطي أودينيزي
 


 سجل كريستيانو رونالدو هدفاً ساعد به فريقه يوفنتوس الإيطالي في الفوز 2-0 على مستضيفه أودينيزي اليوم السبت في المرحلة الثامنة من الدوري الإيطالي.

 

وأحرز الهدف الأول للسيدة العجوز الأوروغوياني رودريغو بيتانكور 33 أتبعه النجم البرتغالي رونالدو بالثاني 37.

وصار رصيد فريق السيدة العجوز 24 نقطة محلقاً وحده في الصدارة ومبتعداً عن نابولي الذي سيلاعب ساسولو غداً، بفارق 9 نقاط.

بدوره توقف رصيد أودينيزي عند النقطة 8 في المركز 15 على جدول ترتيب الدوري.

وحقق يوفي الفوز لأول مرة في أول 10 مباريات في الموسم بجميع المسابقات لأول مرة بتاريخه.

ولم يقدم الفريقان شيئاً يذكر في نصف الساعة الأول من اللقاء الذي بدا فيه رونالدو متجهم الوجه، خلافاً لمبارياته السابقة مع فريق "السيدة العجوز"، قبل أن تعود الابتسامة إلى محياه عندما افتتح فريقه التسجيل عبر بنتاكور الذي سبق زميله البرتغالي إلى الكرة وحولها برأسه بعد عرضية من مواطن الأخير جواو كانسيلو.

 

وكان يوفنتوس قريباً من هدف ثان لولا تألق الحارس سيموني سكوفيت في وجه ماندزوكيتش الذي سدد الكرة وهو على بعد حوالى متر من المرمى (36)، لكن رونالدو عوض الفرصة وأضاف الهدف الثاني بعد ثوان معدودة بتسديدة صاروخية بيسراه من داخل المنطقة بعد تمريرة من ماندزوكيتش بالذات (37)، مسجلاً هدفه الرابع بقميص "بيانكونيري".

 

وبقيت النتيجة على حالها لما تبقى من الشوط الأول. ورغم الفرص المتلاحقة ليوفنتوس في الشوط الثاني، لاسيما لرونالدو وماندزوكيتش، فشل الضيوف في تعزيز تقدمهم واكتفوا في نهاية المطاف بالهدفين اللذين أمنا لهم الدخول الى عطلة المباريات الدولية الودية كانت أو في دوري الأمم الأوروبية، بمعنويات مرتفعة على أمل ألا تتعكر الأجواء بمزيد من الأخبار السيئة المرتبطة بقضية الاغتصاب المتهم بها نجمهم الجديد الذي كلفهم نحو 100 مليون يورو لضمه هذا الصيف من ريال مدريد الإسباني.

روما يواصل صحوته

وبعد أربع مباريات دون انتصار، واصل روما صحوته بتحقيقه فوزه الثالث توالياً، وذلك على حساب ضيفه المتواضع إمبولي بهدفين سجلهما الوافد الجديد من إشبيلية الإسباني الفرنسي ستيفن نزونزي في الدقيقة 36 بكرة رأسية إثر ركلة حرة، والبوسني إدين دزيكو (85) بعد تمريرة من ستيفان الشعراوي.

وأفلت فريق المدرب أوزيبيو دي فرانشيسكو، القادم من فوز ساحق في منتصف الأسبوع على فيكتوريا بلزن التشيكي (5-صفر) في دوري أبطال أوروبا، بالنقاط الثلاث لأن إمبولي كان الطرف الأفضل لاسيما في الشوط الثاني وحصل على ركلة جزاء أضاعها فرانشيسكو كابوتو بعدما سدد الكرة بالعارضة في الدقيقة 58.

ورفع نادي العاصمة رصيده الى 14 نقطة في المركز الثالث مؤقتاً، فيما تجمد رصيد إمبولي عند 5 في المركز الثامن عشر.


 الجزيرة
حقوق الطبع محفوظة © لوزارة الاعلام - مراقبة رصد الأخبار